أهمية برامج التحصين لأمهات دجاج اللحم

أ.د. مصطفى فايز - رئيس قسم الأدوية والعلاج- جامعة قناة السويس

0 1٬715

 

يعتمد نجاح مشروع دجاج اللحم على مجموعة متكاملة من الخطوات المرتبطة ببعضها البعض:


  • يبدأ نجاح التربية بالاختيار الجيد للكتاكيت الناتجة عن أمهات محصنة بشكل متكامل ومبرمج تجاه جميع الأمراض المعدية القابلة للانتقال من خلال البيض للكتاكيت الفاقسة.
  • اختيار برنامج لقاح متوازن ومتطابق مع المناعة الأمية أمر غاية فى الأهمية فى حقل الدواجن.
  • من المعروف أن أمهات الدجاج تنقل الى كتاكيتها مجموعة واسعة ومختلفة من الأجسام المناعية من خلال البيض.
  • الكتكوت الذى ينتج عن أمهات ملحقة ومحصنة بشكل منهجى يحمل قدرا جيدا من المناعة والتى تسمى بالمناعة الأمية، وهذه المناعة الأمية هى الكفيلة بوقاية الكتكوت من الأمراض ريثما يتطور الجهاز المناعى الذاتى.
  • بغياب المناعة الأمية يكون الكتكوت عرضة منذ الأيام الأولى للاصابة بمختلف الأمراض وبشكل خاص الأمراض القيروسية والتى تنعكس سلبا على مستقبل القطيع.

وللتأكد مما سبق تعال نسأل أنفسنا السؤال التالى:

لماذا يتوجب معرفة مستوى الأجسام المناعية للكتاكيت؟

والاجابة كما ذكر سابقا: أن معرفة مستوى الأجسام المناعية أمر غاية فى الأهمية، بل هو العامل الأهم فى نجاح تربية الدواجن.

للمزيد اضغط هنا

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق