” الكتكوت” على مائدة جهاز المنافسة ومنع الاحتكار!

د. مصطفى فايز استاذ الطب البيطرى- جامعة قناة السويس

0 615

بعد وصول سعره الى “7” جنيهات

لا تنزعجوا اذا قرأتم خبرا يقول ان وزير الصناعة والتجارة أحال ملف احتكار الكتكوت الى جهاز المنافسة ومنع الاحتكار.. فمن الوارد أن يحدث ذلك قريبا لأن شعبة الثروة الداجنة تفكر فى التقديم بشكوى الى جهاز المنافسه لشعورها بوجود اتفاق بين الشركات المحلية المنتجة للكتكوت على تعطيش السوق بتخفيض انتاجها وبالتالى ارتفاع أسعار الكتكوت بمجرد خروجه من البيضة ليصل الى 7 جنيهات ليلحق الكتكوت بملف الحديد والأسمنت.


عدة شركات محلية منتجة للكتكوت تتفق على تعطيش السوق بتخفيض انتاجها لتضمن ارتفاع سعره واحتكاره لصالحها

مطلوب الغاء الجمارك على الكتكوت المستورد لمواجهة الشركات المحلية المحتكرة.. بحيث تتولى مديريات الطب البيطرى بالمحافظات تنظيم احتياجات المنتجين

مصادر أكدت أن هناك تحالفات بين الشركات المنتجة للكتكوت –وأشهرها: الوادى وأمات والشركة العربية والقاهرة والصالحية والصالحى فى المنصورة والربيع والأهرام وأسامة عبد العال وغيرهم- لتخفيض انتاجها من الكتكوت، فبدلا من أن يدخل نصفه.. حتى يكون السوق شحيحا ويزداد الطلب على الكتكوت.

للمزيد اضغط هنا

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق